Thursday, 24 February 2011

الشاعر دهس المتظاهرين بسيارة السفارة الأمريكية



كشف جمال تاج الدين، أمين عام لجنة الحريات بنقابة المحامين، لموقع إخوان أون لاين، أن اللجنة توصَّلت إلى عدد من شهود العيان لوقعة دهس المتظاهرين في شارع القصر العيني بسيارة للسفارة الأمريكية، وكشفوا أن اللواء إسماعيل الشاعر، مدير أمن القاهرة السابق ومساعد أول وزير الداخلية السابق، هو من كان يقود بنفسه السيارة.

وقال تاج الدين لـ(إخوان أون لاين): إن الشهود من أفراد الشرطة سيدلون بأقوالهم في البلاغ الذي قدمته لجنة الحريات في وقت سابق حول الوقعة، اليوم الخميس، أو السبت، على أقصى تقدير.


وأضاف، أن هذه المعلومات تكشف عن مدى تورُّط قيادات وزارة الداخلية في القتل العمدي للمتظاهرين، وضرورة الإسراع إلى محاسبة كل المسؤولين عن جرائم القتل في الوزارة، وعلى رأسهم حبيب العادلي، المحبوس على ذمة قضية أخرى عقوبتها أخفُّ من عقوبة القتل العمدي التي قد تصل إلى الإعدام أو الأشغال الشاقة المؤبدة.