Saturday, 5 March 2011

اندلاع حريق بالقرب من مبنى أمن الدولة بأكتوبر و بالصور الوضع الان




سيطر رجال الحماية المدنية بأكتوبر على نيران اندلعت فى كميات كبيرة من القمامة المتراكمة بالقرب من مبنى أمن الدولة بمحافظة السادس من أكتوبر قبل أن تمتد السنة النيران إلى المبنى.

أصيب أهالى المنطقة بحالة من الخوف بعد تصاعد السنة النيران واقترابها من المبنى، إلا أن رجال الحماية المدنية تمكنوا من السيطرة عليها وإخمادها، ولم يسفر الحريق عن أية إصابات أو خسائر مادية


القوات المسلحة تمنع محاولة اقتحام "أمن الدولة" بأكتوبر


أقدم مسئولو جهاز أمن الدولة بمحافظة السادس من أكتوبر على إحراق كميات كبيرة من أوراق رسمية تحوى بداخلها على أسرار سيادية، فى مقلب للقمامة بالقرب من مبنى أمن الدولة والذين أشعلوا فيه النيران للتخلص من تلك الأوراق والمستندات، إلا أن ألسنة النيران لم تطل مبنى أمن الدولة، وبعيدة عنه تماما.



مما أثار حفيظة المواطنين الذين تجمعوا لاقتحام المبنى، مطالبين بالحصول على الورق الرسمى، ولماذا يتم حرقه عمدا الآن، وحدثت مشادات بين رجال الشرطة بمديرية أمن 6 أكتوبر والمواطنين، على إثر إصرار المواطنين اقتحام المبنى، واستعان رجال الشرطة بالقوات المسلحة التى حضرت على الفور، ومنعت وصول الأهالى إلى مبنى أمن الدولة، وفرضت طوقا أمنياً مشدداً على المبنى بأكمله، وسيطر الجيش على الوضع مع تزايد أعداد المتظاهرين أمام المبنى والذى تجاوزت أعدادهم ما يزيد عن 3 آلاف متظاهرا، واستقبلت المتظاهرات أفراد الجيش بالزغاريد.


يذكر أن هذا المقر كان المقر الرئيسى لتواجد اللواء حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق.
لو اعجبك المقال ادعمنا بالضغط على لايك